إزالة الشعر الدائمة : إزالة الشعر للرياضة

يخضع الرياضيين للتمرين المكثف للتحكم الكامل بالرياضة. ولكن قد تفكرون أن هذا يتطلب فقط التمرين والتقنيات، ولكن تفاجئون بمعرفة أن شعر الجسم يؤثر على الأداء الرياضي. في المرة المقبلة التي تشاهدون فيها الرياضة تنتبهون أن من يمارس الرياضة خال من الشعر بالكامل.

إليكم أهم أسباب إزالة الشعر للرياضة.

الراحة

السبب الأكثر شيوعاً لإزالة الشعر في الرياضة هو الراحة. تصمم ملابس الرياضيين من مواد معينة تلتصق بالجسم. يمكن للشعر أن يشكل حاجزاً بين الملابس والبشرة، مما يزعج الرياضي.

المساعدة في الجروح

إن المحافظة على بشرة نظيفة، يشعر الكثير من الرياضيين أن قلة الشعر تساعد في تسريع عملية شفاء الجروح. يمكن تنظيف الجروح بشكل أفضل عند غياب الشعر. بشرة خالية من الشعر مثالية للتدليك الرياضي، كون الزيت لا يعلق بالشعر أثناء التدليك.

الديناميكية الهوائية

لمعظم الرياضين، يمكن للثانية أن تشكل فرقاً كبيراً. لذا يريدون وضع الوقت المناسب لكلّ نشاط قد يريدون القيام به، فيخففون من الشعر عن الجسم لكسب الوقت. إنّه أمر مهم للسباحين الذين غالباً ما يزيلون كلّ الشعر غير المغطى بملابس السباحة.

طرق إزالة الشعر

على الرياضيين التمرن يومياً وإرتداء الملابس الرياضية. مما يعني أن عليهم أن يكونوا خالين من الشعر كلّ يوم. في حين أن الحلاقة قد تكون مغرية، ولكنها مع الوقت تسبب إلتهاب البشرة والشعر الناتئ. مما يجعل إرتداء ملابس الرياضة أمراً مزعجاً ومؤلماً.

على الرياضيين كافة إستعمال كريم إزالة الشعر. يعمل هذا الكريم على تفتيت بروتينات الشعر لتقع عن البشرة. عن غسل الكريم يقع الشعر بسهولة ومن دون ألم. تبقى البشرة خالية من الشعر لأربعة أيام، ليعود الشعر أنعم من قبل.